تجارب علمية للأطفال

تجربة الزبيب الراقص

هل أنتم مستعدون لبعض الكيمياء في المطبخ؟ إذاً يجب عليكم تجربة تجربة الزبيب الراقص! دعونا نُضيف بعض الحيوية إلى تلك الدروس المملة في الكيمياء مع تجربة ممتعة للزبيب القافز في المطبخ.

تنفيذ التجارب العلمية البسيطة للأطفال مثل تجربة الزبيب القافز سيعيد الحياة إلى دروسكم حول التفاعلات الحمضية-القاعدية، والكثافة، والطفو. لذا، امسكوا بمكوناتكم وشغّلوا الموسيقى، حان وقت منافسة الرقص بين الزبيب!

إليكم دليل خطوة بخطوة لتنفيذ تجربة الزبيب القافز. الأشياء التي ستحتاجونها لتجربة الزبيب القافز

تحتاجون فقط إلى ثلاث مكونات بسيطة ورخيصة لتجربة الزبيب الراقص:

  • ماء الصودا أو أي صودا شفافة أخرى مثل 7 Up أو Sprite. استخدموا زجاجة غير مفتوحة للنتائج الأفضل.
  • الزبيب
  • كوب فارغ

ملاحظة: إذا كان الزبيب ملتصقاً ببعضه، فلن يرقص. افصلوا الزبيب قبل بدء التجربة، يُعتبر الزبيب الصغير أو المتوسط أفضل مرقص في هذه التجربة.

دليل خطوة بخطوة لتنفيذ تجربة الزبيب القافز

الكورسات الصيفية

الحق الخصم!!

استغل الاجازة الصيفية لتطوير مهارات اولادك - كورسات لغات و برمجة و تطوير العاب و ذكاء اصطناعي و امن سيبراني

تعرف علي الكورسات

اتبعوا هذه الخطوات لمشاهدة الزبيب يرقص بعض الحركات الممتعة:

1: املؤوا الكوب بالصودا الشفافة، لكن لا تملؤوه حتى الحافة.

2: أسقطوا بعض الزبيب في الكوب. ماذا ترى؟ هل يغرق الزبيب أم يطفو على سطح السائل؟

3: الآن، عليكم فقط أن تجلسوا بصبر وتراقبوا الكوب. ستلاحظون أن الفقاعات في الصودا تتصاق بالزبيب تدريجياً. ببطء، يبدأ الزبيب بالطفو إلى السطح. ثم، يتساقطون مرة أخرى ويعودون للطفو مرة أخرى في رقصة لا تنتهي.

قد يستغرق الأمر بعض الوقت قبل أن يبدأ الزبيب بالتحرك والرقص. سيُدهش الأطفال الصغار من كيفية تحرك الزبيب لأعلى ولأسفل في الكوب ورقصه في الصودا. سيستمر الزبيب بالتحرك لأعلى ولأسفل ورقصه حتى تفقد الصودا فعاليتها ويهرب معظم غاز ثاني أكسيد الكربون.

طريقة أخرى لتنفيذ تجربة الزبيب الراقص

هناك طريقة أخرى لتنفيذ تجربة الزبيب الراقص. إليكم قائمة بالمكونات التي ستحتاجونها لتنفيذ التجربة.

الكورسات الصيفية

الحق الخصم!!

استغل الاجازة الصيفية لتطوير مهارات اولادك - كورسات لغات و برمجة و تطوير العاب و ذكاء اصطناعي و امن سيبراني

تعرف علي الكورسات
  • 2 ملاعق صغيرة من بيكربونات الصودا
  • 6-7 حبات من الزبيب
  • ½ كوب من الماء، و
  • 1 ملعقة كبيرة من الخل

إليكم دليل خطوة بخطوة لجعل الزبيب الشهي يرقص:

1: املأوا الكوب بنصف كوب من الماء.
2: أضيفوا 2 ملاعق صغيرة من بيكربونات الصودا، وقوموا بالتحريك جيداً حتى يذوب تماماً.
3: أضيفوا بعض الزبيب إلى الكوب.
4: ثم، اسكبوا ببطء 1 ملعقة كبيرة من الخل في الكوب وشاهدوا الزبيب يرقص حتى يسقط!

العلم وراء تجربة الزبيب الراقص

هل تتساءلون عن السبب الذي جعل الزبيب يرقص؟ دعونا نتعلم العلم وراء هذه التجربة لنعرف لماذا رقص الزبيب.

الكثافة:

عندما أُسقط الزبيب في الصودا، في البداية، غرقوا في قاع الكوب. حدث هذا لأن الزبيب أكثر كثافة من الصودا. الأجسام ذات الكثافة الأعلى تغرق، بينما تطفو الأجسام ذات الكثافة الأقل.

الكورسات الصيفية

الحق الخصم!!

استغل الاجازة الصيفية لتطوير مهارات اولادك - كورسات لغات و برمجة و تطوير العاب و ذكاء اصطناعي و امن سيبراني

تعرف علي الكورسات

فقاعات ثاني أكسيد الكربون والطفو:

الصودا هي مشروب مشروبة، لذا فهي تحتوي على فقاعات ثاني أكسيد الكربون. تتصاق هذه الفقاعات بالسطح الخشن للزبيب وترفعها. يحدث هذا بسبب زيادة في الطفو. بمجرد وصول فقاعات ثاني أكسيد الكربون إلى السطح، ينفجر ويطلق غازه إلى الهواء. ثم يفقد الزبيب الطفو ويسقط إلى قاع الكوب. يستمر حركة الزبيب لأعلى ولأسفل ورقصه حتى يتم إطلاق كل غاز ثاني أكسيد الكربون في الهواء وتتوقف الفواقس.

بالمثل، يرقص الزبيب في محلول بيكربونات الصودا والخل بسبب نفس المفهوم. التفاعل الكيميائي بين الخل (حمض) وبيكربونات الصودا (قاعدة) ينتج ثاني أكسيد الكربون. تعمل فقاعات ثاني أكسيد الكربون كأجهزة طفو صغيرة وترفع الزبيب إلى السطح. يرقص الزبيب بسبب وجود ثاني أكسيد الكربون في الكوب. مع وصول الفقاعات إلى السطح، تنفجر ويفقد الزبيب الطفو ويسقط إلى أسفل. يستمر هذا حتى يتم استهلاك كل ثاني أكسيد الكربون.

هل ترغبون في معرفة ما إذا كانت الأشياء الأخرى تظهر نفس السلوك؟ هل تعتقدون أن الفراولة يمكنها الرقص مثل تلك الزبيب؟ أو كرة من ورق الألومنيوم المجعد؟ يمكن تنفيذ التجربة باستخدام مواد أخرى بدلاً من الزبيب، مثل التوت الأزرق المجفف، التوت الأحمر. يمكنكم استخدام أي شيء يمتلك كثافة أعلى قليلاً من الماء وسطحًا غير منتظمًا لتنفيذ هذه التجربة. يحتاج إلى سطح غير منتظم لتلتصق به فقاعات ثاني أكسيد الكربون. اقوموا بهذا النشاط في المنزل وانظروا إذا كانت تلك المواد ترقص مثل الزبيب.

يحب الأطفال تنفيذ التجارب العلمية. لا تُسلِّي هذه التجارب العلمية البسيطة الأطفال فقط بل تساعدهم أيضًا على تعلم المفاهيم العلمية عملياً. تجربة الزبيب الراقص ليست فقط نشاطًا ممتعًا للأطفال بل تساعدهم أيضًا على فهم دروسهم العلمية حول الكثافة والأحماض والقواعد والطفو بشكل أفضل.

لماذا يجب عليكم تنفيذ تجربة الزبيب الراقص؟

شاهدوا الزبيب يتمايل في الصودا مع تجربة الزبيب الراقص قد لا تمتلك الزبيب أيدياً وأرجل، لكنها بالتأكيد يمكنها الرقص! هذا النشاط مؤكد أنه سيجلب صيحات متحمسة وسيضمن لأطفالكم الكثير من المرح. بالإضافة إلى ذلك، ستساعد التجربة السهلة لتجربة الزبيب الراقص طفلكم على تعلم بعض المفاهيم العلمية الهامة.

ستساعد تجربة الزبيب القافز الأطفال على فهم مفاهيم مثل الكثافة وتفاعلات الأحماض والقواعد والطفو. كل ما تحتاجونه هو بعض اللوازم المنزلية وبعض الأطفال المتحمسين لتنفيذ التجربة.

الأسئلة الشائعة حول الزبيب الراقص

ما هي المواد المطلوبة لتجربة الزبيب الراقص؟

المواد المطلوبة لتجربة الزبيب الراقص هي أي زجاجة غير مفتوحة أو غير مختومة (سبرايت أو صودا)، والزبيب، وكوب فارغ. هذه هي المواد المطلوبة لتجربة الزبيب الراقص.

ما هو العلم وراء تجربة الزبيب الراقص؟

العلم وراء تجربة الزبيب الراقص هو أن الأطفال يتعلمون المفاهيم الهامة للكثافة والطفو وفقاعات ثاني أكسيد الكربون، وسلوك الجسم عندما يختلط معا.